قصة فيلم عيار ناري : بعد إحدى المصادمات بين مجموعة من المتظاهرين وقوات اﻷمن، ترد إحدى الجثث من هذا الصدام إلى المشرحة مع سبع جثث أخرى، ويكتب الطبيب الشرعي ياسين المانسترلي تقريره الطبي بعد معاينة الجثة الذي يفيد بأن هذا القتيل قد أصيب بطلق ناري من مسافة قريبة وليس مسافة بعيدة مثل بقية الجثث، لكن المشاكل تبدأ حين يتسرب هذا التقرير الطبي للإعلام.